موسوعــــــــة الرؤى في زمن بداية النهاية
اهــــــــــــــدفنـــــــــــــــــــــــا:
جمع الروى العامـة في اقسـام كل حسب :
الموضــوع
باختلاف اصحابهــا واجتهدات معبريها حتى وان اختلفت .لنتوصل في الاخـــر
لمــا تواترت عليه . والذي اجمع العلمـاء على انه الدليل على صدقهــــــــــــــــــــــــــا ، فليس لنا اي تدخل مباشر او غير مباشر......
في ما تخبربه الرؤى و بتواتر وما ننشره مما تتنبئ به ......

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المجموعة الرسمية : المبشرات والمنذرات من الرؤى في زمن بداية النهاية

على التويترTwitter و الجوجل blogger.com و الفيس بوك facebook ... ترقبنا على WhatsApp
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
»  عـــــــــــــــــاجل ايـــــــــــــــــــــران
اليوم في 4:13 pm من طرف بدأ الأمر

» الرؤيا تبشر بان الدجال حاول بكل الوسائل التفريق بين المهدي و من كتب له الزواج بها لاعاقته الوصول لمرحلة الاصلاح التي لن تتم الا بعقد قرانه بالحوراء .
اليوم في 3:23 pm من طرف hakim

» القضاء والقدر إلى اين ؟!!!!!!!
اليوم في 1:59 pm من طرف mohammed mostafa

» الرؤيا واضح انها تخبر ان المهدي و زوجته المستقبلية و ووزيريه و الرائية في مرحلة الاصلاح
اليوم في 1:13 pm من طرف mohammed mostafa

» متع ناظريك بمشاهدة شعرالنبي عليه الصلاة والسلام من الضفيرة الشريفة
اليوم في 12:59 pm من طرف mohammed mostafa

» عادل يتزوج و اتيناه علم الطير.
اليوم في 12:58 pm من طرف mohammed mostafa

» رؤيا اكبر دليل على ان المهدي اعزب => هاتف : " في الزواج نصف إصلاحه "
اليوم في 12:56 pm من طرف العابد السابع

» عن المهدي: هاتف : " الملكة تدور حول النبي صلى الله عليه وسلم" .
اليوم في 5:40 am من طرف بدأ الأمر

» رؤيا تذكر خبر عن المهدي والله اعلم
اليوم في 5:13 am من طرف لولو

» اغرب ما حدث لهذا الرجل عندما حاول فتح قبر النبي محمد ﷺ - سبحان الله
اليوم في 3:19 am من طرف بدأ الأمر

» إعلان الموعد النهائي لأعلان صفقة القرن
اليوم في 2:05 am من طرف بدأ الأمر

» رأيت كوكب الزهرة مضيئا أكبر من حجمه و على يمينه نجم مُضيء..
اليوم في 2:04 am من طرف بدأ الأمر

» خطيــــــــــــــــــــــــــــــــــــرة جـــــــــــــــــــــــــــــــــــــدا ورب العزة من اكبر البيشرات للمهدي من هذا الشهر فرج و كرمات واموال و زواج ثم رمضان اصلاح ان شاء الله
اليوم في 2:01 am من طرف بدأ الأمر

» تدخل الشياطين بسمومهم بين المهدي و سارة
اليوم في 1:44 am من طرف بدأ الأمر

» رأيت عقد قران المهدي المنتظر على مريم بنت عمران..!!
اليوم في 1:13 am من طرف بدأ الأمر

» (4) •ابن القيم الجوزية, الفوائد•
أمس في 11:43 pm من طرف جنة الخلود

» الروافض والدجاجله حظرو الايبى بتاعى
أمس في 1:56 pm من طرف mohammed mostafa

» البقلاوة.. حلوى لا غنى عنها برمضان بالبوسنة
أمس في 12:53 pm من طرف mohammed mostafa

» المفروض أن يسمى هذا المنتدي بالمبشرات بزواج المهدي
أمس في 5:29 am من طرف ثلاثة1ثلاثة

» فالقي في روعي انه المهدي اخيرا تزوج فشعرت بالسعادة له
أمس في 3:30 am من طرف بدأ الأمر

» تواتر الرؤى يخبر بان المهدي سيتزوج وان الله وهبه كرمات جديدة ، وهذا يؤاكد ما اعلناه من قبل ....
أمس في 3:24 am من طرف بدأ الأمر

» احذروا فزوجة المهدي تسبح بينكم على النت
أمس في 3:17 am من طرف بدأ الأمر

» فان صدقت الرؤيا فزواج المهدي سيتم سنة 2017 .
أمس في 12:55 am من طرف موجز

» "أبو نجيب" حياة بنكهة حلاوة الجبن ومرارة فراق الأبناء
السبت مايو 19, 2018 11:10 pm من طرف بدأ الأمر

» دروس رمضانية2| الردة عن الإسلام وأسبابها في الأمة، للشيخ عبد الفتاح حمداش.
السبت مايو 19, 2018 10:29 pm من طرف بدأ الأمر

» ما سبب زيادة الوزن وتعب الجهاز الهضمي على الرغم من أن الصيام فترة نقاهة للجسم ؟- غذاؤوك دواؤوك
السبت مايو 19, 2018 10:26 pm من طرف بدأ الأمر

»  عـــــــــــــــــاجل داعــــــــــــش
السبت مايو 19, 2018 10:24 pm من طرف بدأ الأمر

» عــــــــــــــــــاجل فلسطيـــــــــــــــــن المحتلة
السبت مايو 19, 2018 10:05 pm من طرف بدأ الأمر

» عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية
السبت مايو 19, 2018 10:04 pm من طرف بدأ الأمر

» عـــــــــــــــــاجل الشــــــــــــام
السبت مايو 19, 2018 10:03 pm من طرف بدأ الأمر

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 4856 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو أحمد0 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 87517 مساهمة في هذا المنتدى في 10624 موضوع
تصويت
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 16 عُضو متصل حالياً :: 7 عُضو, 1 مختفون و 8 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

anas55, antaresmoon, kader1997, أحمد7, رافت, صاحب القلعتيــن, عبد المؤمن

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 77 بتاريخ الأربعاء مارس 21, 2018 8:44 pm

إلغاء ترامب للاتِّفاق النَّوويّ إعلانُ حَربٍ.. وخُطوةٌ كُبرَى لتَنفيذ المُخَطَّط الاسرائيلي بِتَغيير النِّظام في طِهران..

اذهب الى الأسفل

إلغاء ترامب للاتِّفاق النَّوويّ إعلانُ حَربٍ.. وخُطوةٌ كُبرَى لتَنفيذ المُخَطَّط الاسرائيلي بِتَغيير النِّظام في طِهران..

مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأربعاء مايو 09, 2018 2:47 am


إلغاء ترامب للاتِّفاق النَّوويّ إعلانُ حَربٍ.. وخُطوةٌ كُبرَى لتَنفيذ المُخَطَّط الاسرائيلي بِتَغيير النِّظام في طِهران.. السِّيناريو العِراقيّ اللِّيبيّ يَتكرَّر.. وإسرائيل وحُلفاؤها العَرب أبرَز الخاسِرين


إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب مِن الاتِّفاق النَّوويّ الإيرانيّ هُو بِمَثابَة إعلانُ حَربٍ، والخُطوَة الأولى والرئيسيّة لمُخطَّط تغيير النِّظام في طِهران، بالطَّريقةِ نَفسِها التي جَرى من خِلالِها تغيير أنظِمة في العِراق وليبيا وغرانادا، وتَحت عُنوان أسلِحَة الدَّمار الشَّامِل، كيماويّة كانَت أو نَوويِّة.
كان واضِحًا، ومُنذ أن قَدَّم بنيامين نتنياهو عَرضَهُ البَلهوانيّ حول وثائِق قال أنّها إيرانيّة وتُثبِت اختراق الاتِّفاق النَّوويّ، أنّ إدارة الرئيس ترامب وَصُقورِها، يُحَضِّرون لإلغاء الاتِّفاق، والانتقال إلى سِيناريو فَرض العُقوبات لتَجويع الشَّعب الإيراني، على غِرار نَظيرِه العِراقي، لتَركيع النِّظام من خِلال فَرضِ شُروطٍ تَعجيزيّةٍ مُهينةٍ عَليه كمُقَدِّمة لتَركيعِه ونَزعِ كُل مَخالِبه، وأنيابِه، والإطاحةِ بِه، أو اجتثاثِه في نِهايَة المَطاف.
ترامب بهذا القرار قدم هدية لا تقدر بثمن للمرشد الاعلى في ايران وصقور الثورة الايرانية لانه دمر الاصلاحيين والمعارضة الايرانية، واعطى فرصة ذهبية للصقور والمتشددين ليكون لهم اليد العليا في حكم ايران، هؤلاء سيقولون للرأي العام الايراني نحن سلمنا الحكم لروحاني والجناح الاصلاحي الذي يتزعمه، ووافقنا على مضض على المفاوضات للتوصل الى اتفاق نووي، ووضعنا عدائنا وعدم ثقتنا بامريكا والغرب جانبا، وجمدنا برنامجنا النووي، وهذه هي النتيجة امامكم.
***
رَفض الاتِّحاد الأوروبيّ لهَذهِ الخُطوة الأمريكيّة الابتزازيّة، وتَمسُّك دُوَلِه الرَّئيسيّة ألمانيا وفرنسا وبِريطانيا بالاتِّفاق، والتَّأكيد على التزامِ إيران بجَميع بُنودِه، يُعطِي صَكْ بَراءة للحُكومةِ في طِهران، ويُعَزِّز مَوقِفها، ويُدين في الوَقتِ نَفسِه إعلان الحَرب الأمريكي وما يُمكِن أن يَترتَّب عليه من مَخاطِر وكَوارِث على المِنطَقة والعالَم.
ترامب يُنَفِّذ ما يُريدُه بنيامين نتنياهو وحُكومته حَرفيًّا، وتَحوَّل إلى أداةٍ لتَحقيق مَطالِبه في شَن عُدوانٍ على إيران، وتَحشيد بعض حُكومات دُوَل الخَليج خَلفِه، وإغراق المِنطَقة في بَحرٍ جَديدٍ من الدِّماء، وتَوظيف كُل ما تَبقَّى في خَزانَتها من دولارات في تَغطِية نَفقات هذا العُدوان.
لا نَعرِف طبيعة الرَّد الإيراني حتّى كِتابة هذهِ السُّطور، لكن بالقِياس لرَد الرئيس الإيراني حسن روحاني بعد خِطاب ترامب واعتبارِه بِمَثابَة “حَربٍ نفسيّة” وتهديده باستئناف تخصيب اليورانيوم، بالإضافةِ إلى تَصريحات المُرشد العام السيِّد علي خامنئي، ومُستشارِه الأعلى علي ولايتي، فإنّ إيران لن تَقبًل بالتَّفاوُض على تَفكيك الاتِّفاق وتَدمير برامِجها الصَّاروخيّة، وسَتعود إلى تخصيب اليورانيوم، وبِمُعَدَّلاتٍ عالِية، فالهَدف من أيِّ مُفاوضاتٍ سَيكون  تدمير جميع بَرامِجها النَّوويّة والباليستيّة وتَحويل إيران إلى دَولةٍ سِياحيّة.
الرئيس ترامب رفض الاستماع إلى كُل شُركائِه الأوروبيين الذين نَصحوه بعَدم الإقدام على هذهِ الخُطوة، لأنّه لا يَستَمِع إلا لنتنياهو وصِهرِه جاريد كوشنر، وسَفيرِه في تل أبيب ديفيد فريدمان، ورُموز التَّطرُّف والعُنصريّة وكَراهيّة الإسلام والمُسلمين جون بولتون، مُستشار الأمن القومي، ومايك بومبيو، وزير الخارجيّة.
***
إنّها الحَرب إذن، ونحن أبناء المِنطقة من العَرب والمُسلمين يُراد لنا أن نَكون ضَحاياها ومُمَوِّليها، ولكنّها لن تُحقِّق أهدافها في هذا المِضمار، وسَتكون إسرائيل التي سَعَت إليها، وتآمَرت من أجْلِها، ووَظَّفَت القُوّة الأمريكيّة الأعظَم في العالم في خِدمَة مُخَطَّطاتِها، الخاسِر الأكبَر، ومَعها كُل الذين يَقرَعون طُبول الحَرب باسمِها في مِنطَقة الخَليج العَربيّ.
قُلناها في السَّابِق، ونُكَرِّرها حاليًّا، بأنّ إسرائيل لن تَخرُج من هذهِ الحَرب سليمةً مُعافاة، والسيِّد حسن نصر الله كان ناصِحًا أمينًا عِندما نَصَحَ اليهود المُستَوطنين في الأراضي المُحتلَّة بالرَّحيل للنَّجاة بأرواحِهم، لأنّ الحَرب إذا اندلعت لن تَنفَعهم المَلاجِئ ولا تَرسانة حُكومَتهم التي تَقذِف بِهم إلى التَّهلُكَة.
إيران ليسَت الخَطر الذي يُهَدِّد أمن وسَلامَة المُجتَمع الدَّوليّ، وإنّما إسرائيل التي تَحتَل الأرض وتُمارِس القَتل يَوميًّا، وأمريكا التي تتبنَّاها ومُخطَّطاتِها التَّدميريّة.. وعندما يكون خَيارُنا بين امريكا واسرائيل من ناحية، ومحور المقاومة من ناحية اخرى، فان خًيارنا لن يكون الخندق الامريكي الاسرائيلي.. وقولوا ما شِئتُم فكَلِمة الحَق يَجِب أن تُقال.. والحَياة وَقفَة عِزْ.
avatar
بدأ الأمر
منسق عام
منسق عام

عدد المساهمات : 15235
نقاط : 29783
إعجاب : 146
تاريخ التسجيل : 16/10/2015

http://almobshrat.forumarabia.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى