موسوعــــــــة الرؤى في زمن بداية النهاية
اهــــــــــــــدفنـــــــــــــــــــــــا:
جمع الروى العامـة في اقسـام كل حسب :
الموضــوع
باختلاف اصحابهــا واجتهدات معبريها حتى وان اختلفت .لنتوصل في الاخـــر
لمــا تواترت عليه . والذي اجمع العلمـاء على انه الدليل على صدقهــــــــــــــــــــــــــا ، فليس لنا اي تدخل مباشر او غير مباشر......
في ما تخبربه الرؤى و بتواتر وما ننشره مما تتنبئ به ......

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المجموعة الرسمية : المبشرات والمنذرات من الرؤى في زمن بداية النهاية

على التويترTwitter و الجوجل blogger.com و الفيس بوك facebook ... ترقبنا على WhatsApp
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» عـــــــــــــــــاجل مصــــــــــــــــــــر
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyاليوم في 12:55 am من طرف بدأ الأمر

» عـــــــــــــــــاجل تــــــــــــونس
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyاليوم في 12:40 am من طرف بدأ الأمر

» عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyأمس في 11:57 pm من طرف بدأ الأمر

»  إمامكم من الجزائر .. أكيد ..
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyأمس في 11:25 pm من طرف بدأ الأمر

»  واخيرا لقد ظهر المهدي برمز شمس مثلما حدث مع جده حينما بعث صلاة ربي عليهما
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyأمس في 7:25 pm من طرف بدأ الأمر

» الخضر يقول للرائي (سيهبط علي رضي الله عنه على الأرض سنة 2019) !
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyأمس في 2:50 pm من طرف final century

» وردت بعض الاثار و الاحاديث التي ايدتها الرؤى اخيرا ان بلد المهدي سيشهد فتنة او فوضى عارمة تسفك فيها الدماء
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyأمس في 2:28 pm من طرف عبد من عباد الرحمن

»  إسلام نصارى العالم كلهم بعد بضعة سنوات ..
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyأمس في 11:13 am من طرف final century

» عـــــــــــــــــاجل الشــــــــــــام
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 11:06 pm من طرف بدأ الأمر

» أنتهى زمن الكلام وبدأ زمن العمل
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 8:30 pm من طرف حسام الأغبري

» أنا المهدي من أنتم؟
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 8:29 pm من طرف حسام الأغبري

» عندما تصبح علامات المهدي الجسدية في جسمك ووجدت نفسك بين الرؤى
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 8:28 pm من طرف حسام الأغبري

» أردوغان يلقي رسالة ترامب في سلة المهملات .. ويعلن استعداد تركيا للمواجهة الشاملة
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 6:52 pm من طرف بدأ الأمر

» لماذا وكيف لا تخطئ تنبؤات اليهود عن أحداث آخر الزمان وسر سيطرتهم
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 5:37 pm من طرف بدأ الأمر

» نخيل مذللة قطوفها و رسول الله سيدخل علينا
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 9:03 am من طرف كن صديقي

» الرحمن.....
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 6:22 am من طرف صقر المدينة

» رسول الله يؤذن في السماء وراء ستار
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 3:03 am من طرف بدأ الأمر

» المناظرة اليومية- لماذا يرفض الرئيس التونسي المنتخب قيس سعيد التطبيع مع إسرائيل؟
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 17, 2019 1:37 am من طرف كن صديقي

» رؤيا من شرقي من 2001 تخبر بان المهدي سيظهر من المغرب العربي بعد احداث تكون علامة لبداية نهاية العالم
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالأربعاء أكتوبر 16, 2019 11:56 pm من طرف بدأ الأمر

» قال النبى هذه سفينة سليمان وهو يعرف سرها أو سيعرف سرها
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالأربعاء أكتوبر 16, 2019 11:45 pm من طرف بدأ الأمر

» الانقلاب حاصل لا محالة في مصر ....
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالأربعاء أكتوبر 16, 2019 2:01 am من طرف بدأ الأمر

» العشرات من الشرقيين اخبرت رؤاهم ان المهدي من المغرب العربي
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالثلاثاء أكتوبر 15, 2019 6:14 pm من طرف توفيق

» اعلامية ايطالية قامت باعطاء علبة اكل الكلاب الى مايك بومبيو وزير خارجية امريكا وقالت له تناولوا هذا
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالثلاثاء أكتوبر 15, 2019 1:19 am من طرف بدأ الأمر

» لماذا تهاجم قنوات الإخوان قايد صالح رئيس أركان الجيش الجزائري؟
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالثلاثاء أكتوبر 15, 2019 1:13 am من طرف كن صديقي

» تعليقا علي فوز قيس سعيد رئيسا لتونس
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالإثنين أكتوبر 14, 2019 4:08 am من طرف بدأ الأمر

» اجمع لدينا ان المتهم بقضايا منها الاعتداء على أمن الدولة الخارجي و تبيض الاموال انه سينجح في الانتخبات الرئاسية في تونس و سيختفي موتا او اغتيالا (كالذي سبقه مسموما)
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالإثنين أكتوبر 14, 2019 1:55 am من طرف بدأ الأمر

» الجزائريون يحاصرون البرلمان في مظاهرات حاشدة ضد قانون المحروقات
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالأحد أكتوبر 13, 2019 9:15 pm من طرف بدأ الأمر

» ضابط جيـ ـش مصري يكشف معلومات خطـ ـيرة تؤكد خيـ ـانة السيسي
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالأحد أكتوبر 13, 2019 5:23 am من طرف بدأ الأمر

» الحفلة في السعودية ستبدأ الساعة ١١ صباحا
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالسبت أكتوبر 12, 2019 5:25 am من طرف بدأ الأمر

» ضابط الموساد الإسرائيلي يكشف أسرار المخطط الأمريكي في تونس من خلال نبيل قروي
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالسبت أكتوبر 12, 2019 2:31 am من طرف بدأ الأمر

» تحققت : سيدنا ابراهيم " المهدي في : الشام ... اليمن ... الجزائر "
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالسبت أكتوبر 12, 2019 2:11 am من طرف بدأ الأمر

» استهداف ناقلة نفط إيرانية بالقرب من سواحل ⁧‫#جدة‬⁩
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 7:04 pm من طرف عبد من عباد الرحمن

» الرؤيا تخبر بان المهدي في طريقه للخروج و زوجته تعينه على ذلك ...كان الله في عونهما ..
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 6:56 pm من طرف موجز

» بعد الحوار مع آري بن مناشي… القضاء يتحرك و مفاجآت في الأفق
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 6:13 pm من طرف بدأ الأمر

» تعليقا على استهداف السعودية لناقلة النفط الإيرانية في البحر الأحمر
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 3:35 pm من طرف بدأ الأمر

» ELECTION الفضائح الإنتخابية
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 3:29 pm من طرف بدأ الأمر

» اتهامات للسيسي بالتفريط بحصة مصر من مياه النيل
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 3:22 pm من طرف بدأ الأمر

»  عـــــــــــــــــاجل العـــــــــــــــراق
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 2:45 pm من طرف بدأ الأمر

» عاجل | رويترز: الانفجار بالناقلة المملوكة للشركة الوطنية الإيرانية للنفط سبب أضرارا بالغة وتسربا نفطيا في البحر الأحمر
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 7:33 am من طرف بدأ الأمر

» سيندم شعب السودان علىى انه لم يقتلع كل النظام من جذوره
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 7:27 am من طرف ظهر وريث الانبياء

» رسالة الى اهل بلاد الحرمين
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالجمعة أكتوبر 11, 2019 2:34 am من طرف elrite

» رؤية منقولة عن المهدي
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 10, 2019 10:07 pm من طرف محمد خير

» النتائج الاولية للانتخبات التشرعية في تونس
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 10, 2019 2:28 pm من طرف بدأ الأمر

» توسلت في صلواتي ربي يبشرني بموعد نهاية الإنقلاب فرأيت
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 10, 2019 4:14 am من طرف بدأ الأمر

» ممن الرؤى المتواترة والصادقة(كلها مرمزة) تخبر بان الانقلاب حاصل لا محالة
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 10, 2019 4:08 am من طرف بدأ الأمر

» التاريخ سيعيد نفسه و سيختفي السيسي كما اختفى االسادات من المتواترات على اغتيال فرعون مصر
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 10, 2019 1:53 am من طرف بدأ الأمر

» من بينهم المجلس العسكري السوداني وحفتر: تعرف على ضابط الموساد السابق المفضل لدى أمراء الحرب لتلميع صورهم
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 10, 2019 12:50 am من طرف بدأ الأمر

» في حواره مع الصحيفة الكندية The Globe and Mail، أري بن مناشي (عميل من الموساد ) يؤكد لقاءه مع القروي في تونس و ابرام العقد بمليون دولار مع شركة دينكنز أند مادسون
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالخميس أكتوبر 10, 2019 12:08 am من طرف الصقر الجارح

» معالجة مياه الصرف الصحي هو الحل لازمة سد النهضة
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالأربعاء أكتوبر 09, 2019 11:35 pm من طرف بدأ الأمر

» أذنت محكمة التعقيب التونسية بالإفراج عن "نبيل القروي"، المرشح الثاني بالدورة الثانية للرئاسة التونسية المتهم في عدة تهم منها تبيض الاموال وفساد وخيانة امن الدولة والتهم ثابة عنه بالادلة القاطعة
عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Emptyالأربعاء أكتوبر 09, 2019 9:25 pm من طرف بدأ الأمر

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 6297 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو igano فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 107182 مساهمة في هذا المنتدى في 14076 موضوع
تصويت
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 7 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 6 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

Rachid7

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 92 بتاريخ الإثنين يناير 01, 2007 4:10 am
إعلانات تجارية

    لا يوجد حالياً أي إعلان


    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    صفحة 7 من اصل 8 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8  الصفحة التالية

    اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الجمعة نوفمبر 23, 2018 3:06 pm

    الجزيرة - عاجل‏ 
    عاجل | هيومن رايتس ووتش: ولي العهد السعودي لن يستفيد من أي حصانة في حال قدمت شكوى ضده لأنه ليس رئيس دولة
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الجمعة نوفمبر 23, 2018 3:09 pm

    الجزيرة - عاجل‏ 

    عاجل | "مجموعة الخمسين محاميا للدفاع عن الحريات" تقرر رفع دعوى قضائية لمنع زيارة ولي العهد السعودي إلى #تونس

    عاجل | محامون تونسيون يقررون رفع دعوى قضائية لمنع زيارة ولي العهد السعودي إلى #تونس
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في السبت نوفمبر 24, 2018 9:22 pm

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 24-11-10
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في السبت نوفمبر 24, 2018 9:23 pm

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 24-11-11
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في السبت نوفمبر 24, 2018 9:24 pm

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 24-11-13
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في السبت نوفمبر 24, 2018 9:24 pm

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 24-11-14
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في السبت نوفمبر 24, 2018 9:27 pm

    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في السبت نوفمبر 24, 2018 9:45 pm

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 24-11-15
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في السبت نوفمبر 24, 2018 9:49 pm

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 24-11-16
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty لماذا أهان الملك فهد الشيخ ابن باز داخل القصر الملكي؟

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الخميس ديسمبر 13, 2018 9:28 pm

    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأحد ديسمبر 16, 2018 1:56 am

    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الخميس يناير 03, 2019 4:49 am

    عاجل | ترمب: السعودية محاصرة من #إيران لهذا السبب هي في #اليمن
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الخميس يناير 03, 2019 4:49 am

    عاجل | ترمب: هناك دول عديدة مطلوب منها أن تدفع أموالا كثيرة لما نقدمه لها من خدمات على مدى سنوات عديدة
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الخميس يناير 03, 2019 4:50 am

    عاجل | ترمب: إيران تريد السيطرة على الشرق الأوسط بالكامل وتدمير إسرائيل
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الجمعة فبراير 22, 2019 11:05 pm

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 22-02-11

    وجهت إيران مجددا التـ.ـهديد|ات للسعودية والإمارات على خلفية اتهامات وجهتها بوقوفهما وراء الـ.ـهجو م الذي استهدف عناصر من الحرس الثوري في مدينة زاهدان شرقي البلاد، قبل أسبوع وأسفر عن مـ.ـقـتل 27 منهم.

    ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية (إيرنا) الجمعة عن القائد العام للحرس الثوري العميد حسين سلامي قوله: “لا يمكن الإفصاح عن شكل وكيفية الرد على الهـ.ـجو م الإرهابي، لكنه لن يمر دون رد “.
    ووصف العميد سلامي سلوك السعودية والإمارات بأنه “يتسم بالعداء”، وقال: “لا نريد أن نعتبر الأنظمة الحاكمة في الدول الإسلامية بأنها عدو لنا”، إلا أنه أضاف: “ردنا سيكون حازما ومن يصل إليه ردنا سيعرف مدى قوته”.



    واعتبر القائد الإيراني “أن هذه الاعـ.ـتد|ءات الإرهابية أصغر من أن تترك تأثيرا على قوة إيران الرادعة، ونتطلع لإفشال القوى الكبرى”

    يأتي ذلك فيما، أطلق الجيش الإيراني الجمعة مناورات بحرية كبيرة في مضيق هرمز بين خليج عمان والخليج العربي، وقال إنه سيتم فيها لأول مرة إطلاق صواريخ من الغواصات الإيرانية.

    وأضاف “على الحكومة الباكستانية التي آوت هذه العناصر الخطرة على الإسلام وعلى الثورة، في المنطقة، وتعلم أين مواقعها وهي تحظى بدعم القوات الأمنية الحكومية الباكستانية، أن تتحمل مسؤولية هذه الجـ.ـ ريمة التي نفذتها هذه العناصر”.

    وتابع “لا شك أنهم إن لم يعاقبوهم، فسيتم تنفيذ إجراءات انـ.ـ تقامية من هذه العناصر المعادية للثورة، وسترى الحكومة الباكستانية تبعات دعم العناصر المعادية للثورة”.
    وكانت وكالات الأنباء الإيرانية قد ذكرت أن عناصر تابعة لزمرة ما یسمی بـ”جيش العدل” استهدفت، يوم الأربعاء الماضي، من خلال اعتـ.ـداء إرهابي انتـ.ـحـ|ري حافلة لكوادر حرس الثورة على طريق زاهدان — خاش في قریة جانعلي بمحافظة سیستان وبلوجستان. ما أدي إلى مـ.ـق.تل 27 شخصا وإصابة 13 آخرين.
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الجمعة مارس 08, 2019 12:40 am


    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 53473733_2297137687004737_6856130769337712640_o.jpg?_nc_cat=107&_nc_eui2=AeEJF5gf0D7RXL2lh12ABSaeoeYn1ureHLpxzXrZqe2WePASObnfgL_YhTiHnDhcA6WZFGm3ubnWLFV2ZlNiN9sXbq78nW9aSRvQBCbdMpVVtA&_nc_ht=scontent.ftun3-1


    ربيع جزائري أم مراكز قوى؟.. جذور الاحتجاج السياسي ضد بوتفليقة

    إعلان بوتفليقة نيته الترشح مجددا كان كفيلاً بإثارة موجة من احتجاجات محلية غير مسبوقة في نطاقها وعددها منذ تظاهرات عام 1988
    قد يكون من المبالغة أن نصف أي يوم بأنه أطول يوم في تاريخ الجزائر، البلد الذي يفخر بأنه قدّم مليون شهيد لينال حريته واستقلاله وفقد بعد ذلك مئتي ألف آخرين في حرب أهلية استمرت عشرة أعوام، لكن الأحد الثالث من مارس/آذار الحالي كان يوما طويلا على الجزائريين بالفعل، فبعد نهار مكتظ بالاحتجاجات الحاشدة، ومع حلول المساء، وقبل ساعات من إغلاق باب الترشيح للانتخابات الرئاسية المقررة في أبريل/نيسان المقبل، تطلعت العيون إلى المجلس الدستوري المخول بالإشراف على عملية الانتخابات مترقبة قرارا مصيريا يتعلق بإذا ما كان الرئيس الحالي "عبد العزيز بوتفليقة" -81 عاما- سيتقدم رسميا بأوراق ترشحه للفوز بولاية خامسة في السلطة وولاية ثانية من فوق كرسيه المتحرك، أم أن الاحتجاجات المشتعلة بطول الجزائر وعرضها ستكون قادرة على إثنائه عن الترشح في نهاية المطاف.
    كان "بوتفليقة" قد أعلن في العاشر من فبراير/شباط الماضي بشكل رسمي نيته الترشح مجددا وذلك عبر بيان خطي تم تسليمه بواسطة وكيله، وهي الطريقة المعتادة التي يتواصل بها بوتفليقة مع شعبه منذ إصابته بسكتة دماغية في عام 2013 أبعدته عن الظهور العام، حيث يعود تاريخ آخر خطاب عام ألقاه بوتفليقة إلى شهر مايو/أيار من عام 2012، وهو خطاب "قوى الشر" الشهير الذي خاطب به شباب مدينة "سطيف" شرقي البلاد، وذلك إذا استثنينا بالطبع ذلك الخطاب القصير المتلعثم الذي لم تتجاوز مدته 90 ثانية، والذي كان بوتفليقة مضطرا لإلقائه أمام البرلمان امتثالا للبروتوكولات الرئاسية بعد فوزه بالولاية الرابعة عام 2014.
    ونتيجة لذلك، فإن إعلان بوتفليقة نيته الترشح مجددا كان كفيلا بإثارة موجة من احتجاجات محلية غير مسبوقة(1) في نطاقها وعددها منذ تظاهرات عام 1988 قبل 30 عاما، مع عنوان واحد محدد للاحتجاجات وهو رفض "العهدة الخامسة" لـ "بوتفليقة"، ومطالبة "الرئيس الهَرِم" بالانسحاب من السباق الرئاسي وإفساح المجال لتداول حقيقي للسلطة، بعد 20 عاما قضاها في الرئاسة الجزائرية منذ انتُخب رئيسا لأول مرة عام 1999.
    لكن "بوتفليقة"، أو من يتحدثون(2) باسمه من وجهة نظر بعض الجزائريين، اختار التشبث بموقفه في نهاية المطاف، وقبيل وقت قصير(3) من انتهاء المهلة، كان مدير حملته "عبد الغني زعلان" يدلف إلى المجلس الدستوري لتقديم أوراق ترشيح موكله، مثيرا المزيد من الاستياء لدى الجزائريين الغاضبين. غير أن الرئيس، المحتجز في مشفى سويسري للعلاج من أكثر من أسبوع، قرر استكمال المشهد الدرامي بتقديم رسالة ترشح خاطب فيها المحتجين قائلا(4) إنه يتفهم مطالبهم، ومقدما سلسلة من الوعود التي تعهد بتطبيقها حال فوزه، وتشمل إقامة مؤتمر للحوار الوطني ينتهي بتعديلات جذرية للدستور من أجل ولادة "جمهورية جديدة"، ووضع سياسات عاجلة لإعادة توزيع الثروة، وتدشين حملة تعبئة وطنية ضد جميع أشكال الرشوة والفساد، وتنصيب لجنة انتخابات مستقلة، وأخيرا والأهم إجراء انتخابات رئاسية مبكرة بعد عام واحد مع تعهده بعدم الترشح فيها.
    ولكن عهود بوتفليقة "الثورية" لم تفلح على ما يبدو في تهدئة غضب المحتجين الذين تعهدوا بمواصلة التظاهر، في الوقت الذي بدأت فيه العديد من القوى السياسية المعارضة مراجعة موقفها من الانتخابات لمسايرة جموع المحتجين، وفي مقدمتهم "على بن فليس"، رئيس الحكومة الأسبق وأحد أبرز منافسي بوتفليقة، والذي أعلن انسحابه من السباق داعيا إلى سحب ترشيح الرئيس وتأجيل الانتخابات لستة أشهر تتولى السلطة فيها حكومة كفاءات تُشرف على إجراء الانتخابات، وقبل "بن فليس"، كانت حركة مجتمع السلم، أكبر حزب إسلامي في البلاد، قد سحبت مرشحها "عبد الرزاق مقري" مفضلة الرهان على المحتجين.
    غير أن أيًّا من هذه التحركات لا يبدو أنه نجح في إثناء نظام "بوتفليقة" عن تغيير موقفه حتى اللحظة الراهنة، حيث لا يزال النظام متمسكا بإجراء الانتخابات في موعدها في التاسع عشر من الشهر المقبل مع ترشح "بوتفليقة" مجددا، وبدا أن ولايته الرابعة التي صُمّمت بالأساس كفرصة للنخبة الحاكمة للاتفاق حول سيناريو للخلافة، بدا وأنها قد فضلت التوافق على شخصية واحدة تُسند إليها مهمة خلافة بوتفليقة، فاتحة الباب على مصراعيه لصراع مراكز القوى، وهو صراع يدور هذه المرة تحت وطأة احتجاجات حاشدة تمس قلب النظام، مما يفتح باب التكهنات على مصراعيه حول قدرة النخبة الحاكمة على تأمين ولاية جديدة لبوتفليقة تحت وطأة الاحتجاجات، وحول السيناريوهات المحتملة لتأمين الانتقال السياسي داخل النظام وعلى أعين الحرس القديم، والأهم من ذلك؛ حول قدرة الاحتجاجات الحالية على إحداث تغييرات جوهرية، سواء بمنع ترشيح بوتفليقة نفسه، أو إحداث تحولات هيكلية داخل النظام الراسخ الذي يحكم الجزائر منذ استقلالها مطلع الستينيات.
    منذ حصول الجزائر على استقلالها عام 1962، كان من الواضح أن القوات المسلحة تحظى بمكانة فريدة في النظام السياسي الجزائري، مع كون الجيش قد تأسس بحكم الواقع قبل تأسيس الجمهورية في أعقاب الاستقلال، حيث قاد(6) "جيش التحرير" إحدى أول حروب العصابات المعروفة ضد فرنسا، إحدى أكبر القوى العسكرية في العالم آنذاك، وهو ما منح الجيش مصدرا رئيسيا للشرعية السياسية، وقام بتشكيل العلاقات المدنية العسكرية في البلاد بشكل مبكر مع قناعة راسخة لدى الجنرالات الجزائريين بدورهم التاريخي في حماية الأمة، ورفضهم التخلي عن أدوارهم السياسية لصالح مسؤولين مدنيين منتخبين.
    كانت تلك القناعة بعينها هي ما قادت جنرالات الجزائر إلى تنفيذ أول انقلاب عسكري في تاريخ الجمهورية بعد ثلاثة أعوام فقط من استقلالها، حين قام وزير الدفاع "هواري بومدين" بالإطاحة بالرئيس "أحمد بن بيلا" إثر نزاع شديد حول طبيعة السلطة، حيث كان "بن بيلا" يرغب في إحداث فصل نسبي بين الجيش وبين الحزب الحاكم وهو "جبهة التحرير الوطني"، الأمر الذي قرأه الجنرالات على أنه محاولة مبكرة للاستئثار بالسلطة والتنكر للدور "التاريخي" للجيش في حرب الاستقلال.

    ومع استيلاء "بومدين" على السلطة عام 1965، فإنه منح الحزب دورا سياسيا محوريا في البلاد، حيث كان من المقرر أن يقود الرجل الجزائر نحو ثورة اشتراكية أسوة بالأحزاب الأيديولوجية التي قادت الأنظمة الشيوعية حول العالم خلال هذه الحقبة، ولكن الحقيقة أن حزب التحرير الوطني لم ينجح في أي وقت في تطوير أي مكون أيديولوجي مستقل، وظل مرتبطا بشكل قوي بالمؤسسة العسكرية لدرجة أن الحزب لم يعقد أي مؤتمرات خلال الفترة بين عامي 1965 حتى عام 1979؛ حين عقد مؤتمرا لتعيين خليفة لـ "بومدين" بعد وفاته، غير أن الحقيقة تمثّلت في أن خلف "بومدين"، "الشاذلي بن جديد"، كان قد تم انتخابه في وقت سابق في جمعية خاصة مكونة من كبار القادة العسكريين بقيادة رئيس المخابرات آنذاك "قاصدي مرباح"، وبدعم من الجنرال التاريخي وصانع الرؤساء(7) الجزائريين "العربي بلخير".
    لى مدار فترة حكم "الشاذلي بن جديد" والتي استمرت 12 عاما تقريبا؛ واصل الجيش ممارسة نفوذه المعتاد على السياسة الجزائرية، ورسّخ المزيد من امتيازاته الاقتصادية التي تزامنت مع تردٍّ في الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية للجزائريين، الأمر الذي أدى إلى إشعال موجة من الضغوط الشعبية والاحتجاجات العنيفة التي استهدفت مؤسسات الدولة ومكاتب حزب جبهة التحرير، احتجاجات واجهها الجيش بالقوة، لكنها اضطرت النظام في نهاية المطاف لتقديم تنازلات وإدخال قدر من الانفتاح وطرح نظام تعددي لأول مرة سمح بقدر من التنافس السياسي.

    لكن، وعلى الرغم من تأسيس عشرات الأحزاب والتحالفات، ظلت القواعد الحاكمة للسياسة الجزائرية ثابتة تقريبا حتى مطلع التسعينيات، حين حققت "الجبهة الإسلامية للإنقاذ" فوزا غير مسبوق في الانتخابات المحلية عام 1990، ولاحقا في الانتخابات البرلمانية عام 1991، وكان ذلك يعني أن حزب جبهة التحرير الوطني ومن ورائه الجنرالات في طريقهم لفقدان السلطة، الأمر الذي دفع الجيش(Cool للتدخل بشكل صارخ مجددا، حيث قام بإلغاء نتائج الانتخابات وضغط على الرئيس "الشاذلي" لتقديم استقالته، وتم تأسيس ما يُعرف بالمجلس الأعلى للدولة الذي قاده الجنرالات بأنفسهم، في حين تم إعلان حالة الطوارئ وحل "الجبهة الإسلامية للإنقاذ"، وأودع الآلاف من أنصارها في معتقلات أُقيمت في الصحراء الجزائرية، في حين هرب آخرون إلى الجبال ليبدأ الجيش في ملاحقتهم، وهو الحدث الذي دشن الحرب الأهلية الجزائرية الشهيرة المعروفة بـ "العشرية السوداء".

    خلال هذه السنوات العشر الممتدة منذ مطلع التسعينيات إلى بداية الألفية الثانية، قُتل قرابة 200 ألف جزائري على يد جنود الجيش والجماعات المسلحة في حرب وُصفت بـ "القذرة" (كما يطلق عليها) شنها الجيش لإخضاع الجزائريين، حيث تكشفت تفاصيلها المروعة لاحقا، في حين تم تداول السلطة ظاهريا بين عدة رؤساء، على رأسهم "محمد بو ضياف" الذي تم اغتياله في ظروف غامضة، و"علي كافي" أيضا، بينما ظل الجيش يحكم ويقود الحرب في الخلفية إلى حين انتخاب جنرال جديد هو "اليمين زورال" للرئاسة عام 1994، لكن شمس "زورال" أفِلَت مبكرا بسبب خلاف نشب بينه وبين الجيش حول التفاوض مع المعارضين وإنهاء الحرب الأهلية.
    ظل الجيش يقود السياسة والحرب في الداخل معا، لكن المفارقة(9) هنا أن الجنرالات الذين دشنوا الحرب الدموية في المقام الأول هم من استفادوا منها عبر تجديد شرعيتهم، وإعادة تقديم أنفسهم هذه المرة ليس كرموز للاستقلال ولكن كقادة لحرب شنوها باعتبارها ضد "إرهاب وعنف الإسلاميين" كما روجوا لها. وقد تسبب هذا التطور التاريخي في نهاية المطاف في تثبيت وضع الجيش كمكون رئيس في الحياة السياسية الجزائرية، وفي الوقت نفسه فإنه رسخ الإجماع التاريخي لدى قادة الجيش بوصفهم حكما دائما على القيادات المدنية، وأخيرا فإنه زرع بذور التوتر بين السلطة العسكرية علمانية الطابع وبين الأحزاب والجماعات "الإسلامية"، وبحلول نهاية التسعينيات كانت قواعد السلطة التقليدية في الجزائر قد تم استعادتها، وصار المشهد معبدا لإنهاء الحرب واستقبال رئيس جديد من قدامى الجنرالات، وليتراجع الجيش لممارسة السلطة من خلف الكواليس.

    "لوبوفوار" السلطة
    لم يكن "بوتفليقة" في أي وقت سوى أحد الأبناء البارين لدولاب السياسية التقليدي في الجزائر، فهو أحد رموز جيل التحرير، وهو أحد المشاركين الرئيسيين في انقلاب الستينيات مع "هواري بومدين"، حيث تولى بعد الانقلاب منصب وزير الخارجية وعمره 26 عاما فقط، لذا فإن "بوتفليقة" غالبا ما كان يرى نفسه وريثا شرعيا للرئاسة، لكنه ظل يُرى دوما من قِبل المخابرات والجيش كشخص "ليبرالي" أكثر من اللازم، ولأجل ذلك فقد خسر معركته الأولى للوصول للرئاسة أواخر السبعينيات لصالح "الشاذلي بن جديد"، ولكنه خرج من هذه المعركة مع الدرس البديهي الذي علمه إياه "هواري بومدين" يوما ما، وهو أنه إذا أراد أن يصل إلى السلطة، فإن عليه أن يكسب ود الجيش وأجهزة الاستخبارات القوية المتحالفة معه.

    انزوى "بوتفليقة" بعيدا عن المشهد لعقدين قضى نصفهما تقريبا في المنفى في دبي، ومع نهاية التسعينيات كان بوتفليقة مستعدا للظهور من جديد بعدما أتقن قواعد اللعبة، موطّدا علاقته مع صانع الرؤساء "العربي بلخير"، ومع رجل جهاز الاستخبارات والأمن القوي "محمد مدين" والذي يعرفه الجزائريون باسم الجنرال "توفيق"، وبعد أن صارت الجزائر نفسها مستعدة لقبول وجه جديد يغلق صفحة الحرب الأهلية الدامية.
    ومع استلامه للسلطة عام 1999، قدم "بوتفليقة" نفسه مبكرا بوصفه رجل التوافق(10) السياسي، ونجح بصعوبة في لعبة السير على الحبال -محافظا على التوازن بين الجيش والرئاسة- منهيا الحرب الأهلية رسميا بعد أن أصدر قانون العفو الذي فتح باب العودة أمام "المسلحين" غير النظاميين حال تخلوا عن أسلحتهم، ولاحقا بعد إقرار مخطط السلام والمصالحة الوطنية في استفتاء شعبي عام 2009، وهو القانون الذي منح الضباط المتورطين في الحرب الأهلية حصانة من الملاحقة القضائية.

    بالتزامن مع ذلك، عمد بوتفليقة لزراعة أوراق اعتماده الشخصية كبطل أوحد للسياسة الجزائرية، ومقدما نفسه كعرّاب للمصالحة التي أنهت الحرب، وفي الوقت نفسه، كانت هذه المصالحة ذاتها أداة سياسية استخدمها بوتفليقة لانتزاع بعض سلطات العسكريين الذين تغذوا على حالة الحرب، ويمكن اعتبارها ببساطة أولى معارك النفوذ التي خاضها "بوتفليقة" ضد الجيش، معارك صارت أكثر وضوحا في وقت لاحق مع اقتراب موعد إعادة انتخاب بوتفليقة، حين دعم(11) الجيش، وتحديدا وزير الدفاع واسع النفوذ وقتها الجنرال "محمد العماري"، منافس بوتفليقة المباشر ورئيس وزرائه السابق "علي بن فليس"، لكن بوتفليقة نجح في الفوز بإعادة الانتخاب عام 2004، ممهدا طريقه للإطاحة بالعماري ليحتفظ لنفسه بمنصب وزير الدفاع، ويقوم بمنح منصب قائد الجيش (رئيس الأركان) إلى الجنرال المقرب منه أحمد قايد صالح.
    التوازي مع ذلك، بدأ بوتفليقة في العمل على صنع مركز جديد للقوة لكسر ثنائية(12) الرئاسة والجيش، حيث قام باستغلال عهد الطفرة النفطية وارتفاع العائدات في صناعة طبقة جديدة من أرباب الأعمال، وشركات القطاع الخاص المنتفعة سياسيا، وحتى الضباط السابقين الذين انتقلوا لممارسة الأعمال، مستفيدين جميعهم من الانفتاح الاقتصادي الانتقائي ومنظومة المزايا ومشاريع البنية التحتية الكبرى التي أطلقتها الدولة، وفي هذا السياق أفاد تقرير صادر عن مجموعة الأزمات الدولية عام 2001 أن ما بين 600 ألف و800 ألف شخص استفادوا من قربهم من النظام الحاكم الجزائري، وهي طبقة تضم مسؤولين حكوميين وقادة سياسيين من الموالين والمعارضين وجنرالات سابقين.
    يظهر هذا النهج بشكل واضح -على سبيل المثال- في قطاع الاستيراد والتصدير، حيث يسيطر أبناء الجنرالات السابقين وأسرهم على عشرات الشركات الكبرى في مجالات الاتصالات وتجارة السيارات، وحتى قطاع الأدوية الذي كان مملوكا للدولة بشكل كامل حتى عام 1995، قبل أن تتحول ملكيته إلى شركات خاصة يمتلكها عدد قليل من النخبة الموالية للدولة، والذين يحصلون على القروض الميسرة وغيرها من الامتيازات المالية مقابل ولائهم ودعمهم للنظام.

    وقد أثمر هذا النموذج للأعمال عن فوائد متبادلة للنظام ولهذه الطبقة على حد سواء، وفي مقابل استفادة رجال الأعمال من الامتيازات السياسية الممنوحة من النظام، استخدم النظام نفوذهم لتوسيع نطاق شبكاته وتمتين قاعدته الاجتماعية وأحيانا الاستفادة من القدرات المالية لهم لشراء الدعم الشعبي وتهدئة الاحتجاجات، لكنه لم يخل في الوقت ذاته من آثار جانبية، حيث أصبح الفساد سمة أساسية للحوكمة في البلاد، وتورطت المؤسسات الحكومية وبيوت القوة في الاقتصاد الجزائري في فضائح كبرى هزت استقرار النظام المالي والسياسي، وكان النموذج الأبرز على ذلك هو فساد شركة "سوناطراك" الحكومية للطاقة التي يعتقد أنها استثمرت بين 7 إلى 10 مليارات دولار في بناء شبكات المحسوبية السياسية للنظام.
    مع اقتراب نهاية ولاية بوتفليقة الثانية، بدا أن تغييرا جوهريا أصاب بنية نظام الحكم في البلاد، حيث ظهر مثلث جديد لتقاسم السلطة يعرفه(13) الجزائريون اليوم باسمه الفرنسي "لوبوفوار"، الذي يشير اليوم إلى تحالف غامض وسري بين الفريق الرئاسي القوي -غالبا ما يضم بوتفليقة نفسه- وشقيقه سعيد الذي يعد مركز شبكات المحسوبية السياسية، والوزير الأول أحمد أويحيى، وبين كبار جنرالات الجيش والاستخبارات وعلى رأسهم "قايد صالح"، وأخيرا رجال الأعمال الموالين للنظام.
    حرب الجنرالات
    حققت إجراءات بوتفليقة نجاحا كبيرا للرئيس في لعبة الكراسي الموسيقية لمراكز القوى، لكنه في المقابل بدأ يواجه معارضة شعبية حين بدت نيّاته للبقاء في السلطة، مع إقدامه(14) في عام 2008 على تعديل الدستور بإلغاء حد الفترتين من أجل السماح لنفسه بالترشح لولاية ثالثة، وعلى الرغم من رفض المعارضة للتعديل الدستوري، كان رصيد بوتفليقة السياسي قويا بما يكفي لتمرير التعديلات وحسم الولاية الثالثة دون معارضة جديرة بالذكر.

    بالإضافة إلى ذلك، كانت خزائن الجزائر المالية تشهد(15) انتعاشا غير مسبوق مع تخطي أسعار النفط حاجز المئة دولار للبرميل، الأمر الذي منح بوتفليقة ما يكفي من الموارد لشراء الولاء السياسي وإخماد الاحتجاجات التي صاحبت الربيع العربي عام 2011، حيث أطلقت الحكومة برامج ضخمة للتوظيف في القطاع الحكومي وأجهزة الشرطة، وأعلنت عن خطط موسعة لإسكان الشباب ومنح قروض ميسرة بلا فوائد للراغبين منهم في إطلاق مشاريع، إضافة إلى حزم أخرى من الإعانات الاجتماعية.

    لم يجلب الربيع العربي خريف بوتفليقة كما فعل مع جيرانه الأقربين "زين العابدين بن علي" في تونس والعقيد "القذافي" في ليبيا "ومحمد حسني مبارك" في مصر، وبدا لوهلة أن التوازن الذي حمل بوتفليقة إلى السلطة عام 1999 قد تعهد بأن يظل معه ومحافظا على سلطته للأبد، لكن الأمور تغيرت فجأة عام 2013، حين أصيب بوتفليقة بسكتة دماغية أفقدته القدرة على الحركة، وفي العام التالي بدا أن عصر الطفرة النفطية قد بلغ نهايته إثر تهاوي الأسعار بوتيرة بالغة السرعة، لتتهاوى معها العائدات النفطية للجزائر من 47 مليار دولار إلى أقل من 24 مليار دولار، ولينخفض احتياطي العملات الأجنبية من 178 مليار دولار في عام 2014 إلى 97 مليار دولار بداية عام 2018، وتزامن مع ذلك ارتفاع معدلات البطالة بين الشباب لقرابة 30%، وتهاوي معدلات النمو إلى ما دون 1%، مع عجز ملحوظ في الموازنة واختلال في ميزان المدفوعات.
    كان هذا التراجع الاقتصادي يعني بالضرورة انهيار منظومة الولاءات السياسية للنظام، وتدشين عصر جديد من الاحتجاجات الاقتصادية فئوية الطابع، لكن الأثر الأكبر للتراجع أنه هدد نظام المحسوبية السياسية الدقيق الذي أسسه بوتفليقة، وهو مأزق يبدو أن بعض حلفائه القدامى سارعوا لاستغلاله من أجل توجيه ضربة كبيرة لرئاسته، وكانت الضربة قادمة بوضوح من رئيس دائرة الاستخبارات والأمن "محمد مدين"، الذي سارع للتشكيك في أهلية الرئيس المريض للقيام بمهامه.


    لم تكن العلاقة بين "مدين" وبوتفليقة على ما يرام بحال منذ نهاية ولاية الأخير الثانية، وخاصة بعد واقعة التسريبات الشهيرة لويكيليكس -والتي حملت بصمات جهاز المخابرات الجزائري- كاشفة عن سلسلة من العقود غير القانونية لتوريد النفط من قِبل شركة "سوناطراك" لصالح شركات أوروبية، وهي الفضيحة التي اضطرت بوتفليقة للتضحية بصديقه المقرب "شكيب خليل"، وزير الطاقة والمناجم، إضافة إلى رئيس سوناطراك "محمد مزيان"، فيما بدا أنها حملة من قِبل "مدين" الذي لم يكن راضيا عن النفوذ المتنامي لشقيق الرئيس "سعيد بوتفليقة"، ما اضطر "بوتفليقة" في النهاية إلى التضحية برموز نظامه المتورطين كثمن للمرور إلى الولاية الثالثة.
    لكن بوتفليقة ورئيس أركانه "قايد صالح" الذي أصابه نصيبه من الوثائق المسربة أيضا لم يغفرا لمدين تلك الخطيئة أبدا، حيث شرع بوتفليقة بمعاونة "قايد" في تفكيك(16) إمبراطورية "مدين" الأمنية قطعة وراء قطعة، وكانت البداية مع حل مصلحة الشرطة القضائية التابعة للمخابرات وإلحاقها بالجيش، قبل أن يتم الانتقال إلى مديرية الإعلام التي تم اتهامها بالفساد المالي ليتم نقلها إلى الجيش أيضا، وأخيرا -وليس آخرا- فقد تم سحب صلاحيات جهاز المخابرات للتحقيق في قضايا الفساد، تزامنا مع إقالة واعتقال عشرات الضباط الكبار الموالين لـ "مدين"، وأبرزهم الجنرال "حسان" رئيس وحدة مكافحة الإرهاب، وهي إجراءات مهّدت الطريق أخيرا لإقالة "مدين" نفسه في سبتمبر/أيلول 2015، وحل دائرة الاستخبارات والأمن وإلحاقها بالرئاسة.
    لا يمكن لأحد أن يعرف على وجه التحديد من هو العقل المدبر لخطة تفكيك إمبراطورية "مدين" الأمنية، وهل كان بوتفليقة المريض وشقيقه سعيد أم رئيس أركانه "قايد صالح" أم جميعهم معا، ولكن المؤكد أن هذه الخطة قد أخلّت في نهاية المطاف بالتوازن الدقيق للسلطة الذي أرساه بوتفليقة نفسه، وسمح ذلك الخلل بعد الخطة البارعة للجيش بالعودة من جديد إلى مركز المشهد السياسي. وبشكل أوضح، يمكن اعتبار الإطاحة بـ "مدين" بداية اختراق واسع(17) من جديد للجيش وتصاعد لدوره على حساب الرئاسة ونخب الأعمال، خاصة مع الدور الكبير الذي لعبه "قايد صالح" ونفوذه وشبكته العسكرية في تفكيك إمبراطورية مدين الأمنية "منافسه الأول"، وإذا أضفنا إلى ذلك التردي الملحوظ في حالة بوتفليقة الصحية؛ فإن النتيجة تكون أن رئيس الأركان هو من يلعب اليوم دور الوصي على قصر المرادية، وأن "قايد صالح" قد تحول فعليا إلى صانع الملوك الجديد في الجزائر.

    خريف بوتفليقة
    ظلّت السلطة السياسية لرئيس الأركان تترسخ يوما بعد يوم، ويبدو أنها بلغت ذروتها منتصف العام الماضي 2018 بعد واقعة سقوط سفينة الكوكايين الشهيرة في قبضة القوات الخاصة الجزائرية في ميناء وهران غربي البلاد، لتشمل(18) قائمة المشتبه بهم عددا من الشخصيات العامة من بينهم قضاة ومدعون عامون ورؤساء بلديات، جنبا إلى جنب مع السائق الشخصي لـ "عبد الغني هامل" المدير العام للأمن القومي، الذي نفى الاتهامات ضده معتبرا إياها هجوما شخصيا من رئيس الأركان.

    فقد "هامل" منصبه بسبب أزمة الكوكايين في نهاية المطاف، ليُطاح بذلك بأحد الخلفاء الأقوياء المحتملين لخلافة الرئيس، غير أن حملة التطهير الجديدة لم تقف عند حدود الهامل فحسب، ولكنها شملت أكثر من عشرة من المسؤولين الأمنيين والعسكريين الأقوياء، بمن في ذلك أربعة من القادة العسكريين الإقليميين الستة، وخمسة من القادة الإقليميين لقوات الدرك، ليتقلص بذلك عدد كبار الجنرالات المحتفظين بمواقعهم قبل عهد بوتفليقة إلى 3 فقط من بين 21 جنرالا، وفي مقدمة الثلاثة "قايد صالح" نفسه بكل تأكيد.
    وعلى عكس حملة التطهير السابقة التي استهدفت إمبراطورية مدين، أثارت التعديلات الأخيرة عواصف من التكهنات المتباينة(19)، ومنها نظرية مفادها أن تلك الحملة هي محاولة من بوتفليقة لتأمين الولاء داخل الجيش قبيل انتخابات العهدة الخامسة، ومحاولة لدرء أي انقلاب محتمل ضد الرئيس المسن، خاصة وأن التطهير شمل بعض الحلفاء المقربين نظريا من "قايد صالح" نفسه.

    ولكن هذه النظرية تفترض ضمنيا أن "بوتفليقة" لا يزال لائقا تماما للقيام بمثل هذه التغييرات، وقبل ذلك أنه لا يزال يتمتع بدعم مطلق داخل الجيش، وهي افتراضات تبقى موضع شك كبير، وهو ما يتركنا مع سيناريو آخر محتمل(20) وهو أن تكون التغييرات بتخطيط "قايد صالح" نفسه، والذي يقوم بإبعاد المنافسين المحتملين له والموالين لشقيق الرئيس "سعيد بوتفليقة" استعدادا لممارسة قدر أكبر من السلطة بمعزل عن الرئيس.

    ويبقى السيناريو الثالث وهو أن تكون الحملة الأخيرة نتاج صفقة بين الجيش والفريق الرئاسي، تم بموجبها إطلاق يد "قايد صالح" في السيطرة على المؤسسة العسكرية، مقابل دعم "بوتفليقة" خلال الانتخابات المنتظرة في أبريل/نيسان المقبل، وهو ما تدعمه شواهد أن قائد الجيش قد أعلن دعمه صراحة لترشح بوتفليقة لعهدة خامسة رغم المظاهرات الحاشدة المطالبة بتراجعه عن الترشح.
    وراء كل هذه التفاعلات، تبقى هناك حقيقتان بارزتان بوضوح، أولاهما هي أن تغييرا قليلا جدا طرأ على الدور السياسي للجيش في الجزائر منذ الستينيات وحتى الآن، وأنه رغم قيام العديد من العسكريين بتمدين أنفسهم إن جاز القول فإن الجيش لا يزال يملك السلطة بشكل فعلي، أما الحقيقة الثانية فهي أن بوتفليقة نجح في وضع نفسه كنقطة التقاء لشبكة دقيقة من التوازنات، بين الجيش الذي يبدو أنه لا يزال راغبا في الحكم من وراء ستار، وبين تحالف جبهة التحرير الوطني والتحالف الوطني الديمقراطي، وبين شبكات المصالح والولاءات، وفي ظل عدم قدرة هذه الأطراف على الاتفاق على خليفة للرئيس، فإن كفة التوازنات صبّت في مصلحة إعادة ترشيح بوتفليقة من جديد.

    غير أن ذلك التوجه يبدو أنه يتجاهل بوضوح التحولات الكبرى داخل المجتمع الجزائري، وظهور جيل جديد من الفاعلين لا يحمل أي ولاء لأي من القوى السياسية التقليدية، وهو جيل لم يعد يقبل بحرب الاستقلال كمصدر وحيد للشرعية السياسية، أو يقبل بهيمنة حزب واحد على مقاليد السلطة، وفي الوقت نفسه فإن ذلك الجيل الجديد لم يعد(21) يشتري الرواية التقليدية المحملة بمخاوف الحرب الأهلية، وفي الواقع فإن الغالبية العظمى من ذلك الجيل ولدوا بعد تلك الحرب، وبالتالي فإنها لا تمثل بالنسبة إليهم أكثر من جملة وقائع تاريخية على قسوتها ودمويتها.
    هذا ما يجعل تظاهرات رفض العهدة الخامسة مختلفة إذن، فهي ليست احتجاجات فئوية اقتصادية تطالب بتحسين الرواتب والمزايا، وهي ليست مدفوعة من قِبل تيارات أو أحزاب بعينها يمكن احتواؤها، وهو ما انعكس في تعامل الحزب الحاكم معها، حيث لم يعترف بوجودها ونطاقها فحسب، لكنه وصفها أيضا بأنها سلمية في إشارة واضحة لإدراكه على الأرجح لعدم قابلية تلك الاحتجاجات لارتداء الروايات النظامية التقليدية المشوهة لما يماثلها عادة، إلا أن المشكلة الأبرز في الجزائر تتمثل في أنه لا يوجد(23) أي شكل من الأشكال المعارضة السياسية المنظمة التي يمكنها الاستفادة السياسية من هذا الزخم للإطاحة ببوتفليقة كتوجه شعبي حالي، حتى إن المعارضة فشلت في التوافق على مرشح يمكنه المنافسة على مقعد الرئاسة، وهو ما أدى إلى انقسامها بين أحزاب اختارت المقاطعة بشكل كلي مراهنة على تطور الاحتجاجات، وبين أحزاب شاركت بممثلين ضعفاء لا يرقون لمستوى المنافسة، وربما يكون الاستثناء الأوحد من ذلك هو الجنرال علي لغديري، الذي يراه البعض ممثلا لدولة مدين الأمنية، ولذا فإن ترشحه يثير حفيظة الجيش بشكل ملحوظ.

    ولا يترك هذا الوضع المتأزم سوى نافذة ضيقة جدا(23) يمكن من خلالها للاحتجاجات التأثير في مستقبل النظام، فإما أن تتكثف الضغوط بما يكفي لدفع النظام لتأجيل الانتخابات من أجل منح فرصة للنخبة الحاكمة للاتفاق على مرشح بديل لـ "بوتفليقة"، وإما أن يصر النظام على المُضي قُدما نحو الانتخابات وهو ما يهدد بتفاقم الاحتجاجات وصولا لحالة من العصيان المدني، وفي كل السيناريوهات يبقى الثابت الأكبر أن دور الجيش سيبقى مركزيا في حسم مصير السلطة في البلاد، وأن أقصى ما يمكن أن يطمح إليه ربيع الجزائر اليوم على الأرجح هو رئيس جديد من داخل النظام نفسه، ولكنه لا يجلس على كرسي متحرك ولا ينتهي اسمه بلقب "بوتفليقة".

    الجزيرة
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty السعودية: أمن الدولة يكشف تفاصيل الهجوم على مركز مباحث شمال الرياض

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأحد أبريل 21, 2019 6:01 pm

    #عاجل 

    مهاجمو مركز مباحث #الزلفي شمال #الرياض حملوا رشاشات وقنابل وزجاجات حارقة.

    (العربية)

    #صحيفة_مكة




    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأحد أبريل 21, 2019 6:01 pm




    ___________

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 GettyImages-156577225




    السعودية: أمن الدولة يكشف تفاصيل الهجوم على مركز مباحث شمال الرياض

    الشرق الأوسطنشر الأحد، 21 ابريل / نيسان 2019


    دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – تصدت قوات الأمن السعودية لهجوم مسلح على مركز للمباحث في محافظة الزلفي، شمال غرب العاصمة الرياض، وقتلت المهاجمين، وفقا لتصريحات صدرت عن المتحدث باسم رئاسة أمن الدولة، الأحد.

    وقال المتحدث إن قوات الأمن تمكنت من التصدي لهجوم "إرهابي" استهدف مركز المباحث، وقتلت المهاجمين الأربعة، وأشار إلى أن الجهات المختصة في طور التثبت من هوياتهم، وفقا لوكالة الأنباء السعودية (واس).

    وأكد المتحدث باسم أمن الدولة أن الأجهزة الأمنية تتعامل مع ما كان بحوزة المهاجمين من مواد متفجرة وإزالة آثار العملية، وأشار إلى أنه الرئاسة ستوافي المواطنين بالمستجدات.

    وكانت قد تناقلت وسائل إعلام سعودية، أنباء عن هجوم استهدف مركز المباحث، في وقت سابق الأحد.
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأحد أبريل 21, 2019 6:03 pm

    -عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 580

    مقتل أربعة مسلحين في السعودية بإحباط هجوم على مركز أمني


    أعلن المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة في السعودية أن الجهات الأمنية في الرئاسة تمكنت صباح اليوم الأحد من إحباط عمل إرهابي استهدف مركز مباحث محافظة الزلفي شمال الرياض.
    ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) اليوم عن المتحدث قوله إن "هناك مجموعة إرهابية هاجمت المركز في محاولة بائسة لاقتحامه، وقد تصدت قوات رئاسة أمن الدولة للمهاجمين وتعاملت معهم بما يقتضيه الموقف، ما أسفر عن مقتلهم جميعا وعددهم أربعة إرهابيين يجري التثبت من هوياتهم".
    وأضاف المتحدث أن ثلاثة من رجال الأمن أصيبوا بإصابات طفيفة.
    ويقع مركز الشرطة في الزلفي على بعد نحو 250 كيلومترا إلى الشمال الغربي من الرياض.
    وفي التفاصيل، ذكرت وسائل إعلام سعودية أن اثنين من المهاجمين ترجلا من السيارة "وأطلقا النار على رجال الأمن، وبادرت الأجهزة الأمنية بالتصدي لهما وقتلهما على الفور، فيما حاول الثالث محاولة الفرار وتم قتله، وفجر الرابع نفسه بحزام ناسف كان يرتديه".عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Top-page
    المصدر : الجزيرة + وكالات
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأحد أبريل 21, 2019 6:04 pm

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Uek2fmmx_normal
    قناة الإخبارية
    ✔️@alekhbariyatv

    عاجل | رئاسة #أمن_الدولة : مقتل أربعة إرهابيين يجري التثبت من هوياتهم فيما أصيب ثلاثة من رجال الأمن بإصابات طفيفة. #الإخباري
    ٢:٤٠ م - ٢١ أبريل ٢٠١٩
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty السعودية: سعود القحطاني لا يحاكم مع المتهمين بقتل الصحافي جمال خاشقجي

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الإثنين أبريل 29, 2019 1:04 am

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 9k=




    السعودية: سعود القحطاني لا يحاكم مع المتهمين بقتل الصحافي جمال خاشقجي

    نشرت في : 28/04/2019 - 14:37


    ارتبط اسم نائب رئيس الاستخبارات السعودية السابق أحمد العسيري والمستشار سعود القحطاني بقضية مقتل الصحافي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول، لكن بينما يحاكم الأول بصفته "قائد" العملية أمام محكمة سعودية، يلفّ الغموض مصير الثاني الذي لم يظهر في جلسات المحاكمة، بحسب مصادر عدّة.

    لا تزال تداعيات قصة مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي تؤثر على الرأي العام العالمي والعربي، ويحاكم نائب رئيس الاستخبارات السعودية السابق أحمد العسيري لأنه أشرف على عملية قتل الصحافي في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أما المستشار سعود القحطاني وهو المتهم الثاني في القضية فلم يحضر جلسات المحاكمة ويتساءل البعض عن مكانه.

    وذكر الادّعاء العام السعودي أنّ العسيري تلقى تعليمات القتل من القحطاني الذي كان ناشطا بشكل كبير في الإعلام.

    وينتمي الرجلان إلى الدائرة الضيقة المحيطة بولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وقد أعفيا من منصبيهما على خلفية عملية القتل، إلا أن العسيري وحده حضر جلسات المحاكمة الخمس التي بدأت يناير /كانون الثاني، وفقا لأربعة مسؤولين غربيين.

    للمزيد: واشنطن بوست: السعودية تمنح أبناء خاشقجي تعويضات بملايين الدولارات

    "القحطاني ليس واحدا من المتهمين الـ11 الذين تجرى محاكمتهم"

    وقال أحد المسؤولين الذين تحدثّوا لوكالة الأنباء الفرنسية شرط عدم الكشف عن هوياتهم "القحطاني ليس واحدا من المتهمين الـ11 الذين تجري محاكمتهم". وأضاف "ماذا يعني غيابه؟ هل يريد السعوديون حمايته، أم ستتم معاقبته بشكل منفرد؟ لا أحد يعلم".

    وفي نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، اتّهم المدعي العام 11 شخصا بعملية القتل، من دون أن يسميهم، مطالبا بالإعدام لخمسة منهم، وبسجن الآخرين.

    ويُسمح لدبلوماسيين يمثّلون الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة (بريطانيا وفرنسا والصين وروسيا والولايات المتحدة)، بالإضافة إلى تركيا، بحضور جلسات المحاكمة التي تعتمد فيها اللغة العربية فقط، وذلك بصفة مراقبين.

    ولا يحق لهؤلاء إحضار مترجمين معهم، ويتمّ إبلاغهم بجلسات المحاكمة قبل وقت قصير من انعقادها، بحسب المصادر ذاتها.

    وحضر واحدة من الجلسات على الأقل ممثل عن عائلة خاشقجي التي نفت في وقت سابق من الشهر الحالي أن تكون قد توصّلت إلى تسوية مالية مع الحكومة السعودية.

    للمزيد: "نيويورك تايمز": ولي العهد السعودي وافق قبل عام على حملة سرية لإسكات أصوات معارضة

    ماهر المطرب من بين المتهمين

    وذكر المسؤولون الذين تحدّثت إليهم وكالة الأنباء الفرنسية أن ماهر المطرب، المسؤول السابق في جهاز الاستخبارات والذي كان يرافق ولي العهد في رحلاته الخارجية، هو واحد من المتهمين الـ11.

    وقد ورد اسم المطرب على لائحتي عقوبات أمريكيتين عرّفتا عنه بأنّه يعمل تحت إمرة القحطاني.

    وبين المتهمين الذين تجري محاكمتهم أيضا خبير الأدلة الجنائية صلاح الطبيقي، والعضو في الحرس الملكي فهد البلوي.

    وللمتهمين الحقّ بالاستعانة بالدفاع. ودافع عدد منهم عن أنفسهم بالقول إنّهم كانوا ينفّذون أوامر العسيري الذي وصفوه بأنّه "قائد" مجموعة عملية القتل، بحسب المسؤولين الغربيين.

    ولم تردّ وزارة الإعلام السعودية على طلب وكالة فرانس برس التعليق على الموضوع، كما تعذّر التحدّث إلى المحامين.
    أين القحطاني؟

    وبحسب المسؤولين الغربين، فإن العسيري، الذي وصف مرارا في الإعلام الرسمي قبل قضية خاشقجي، بأنه "بطل حرب" على خلفية سجلّه العسكري، لا يواجه عقوبة الإعدام.

    وورد اسم العسيري الذي يعتقد أنه كان على علاقة عمل وثيقة بالاستخبارات الأمريكية، واسم القحطاني، في لائحتي العقوبات اللتين أصدرتهما واشنطن بحق مشتبه بتورطهم في قضية الصحافي الذي كان يكتب مقالات رأي في صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية ينتقد فيها سياسات ولي العهد.

    ووفقا لمكتب المدعي العام السعودي، فإن القحطاني المعروف بأسلوبه الهجومي على وسائل التواصل الاجتماعي، التقى بالمجموعة قبل سفرها إلى تركيا بهدف مشاركتها بمعلومات متّصلة بالمهمة.

    رغم ذلك، يلف الغموض مصير القحطاني الذي لم يحضر جلسات المحكمة.

    للمزيد: خديجة جنكيز خطيبة خاشقجي: "أريد أن أعرف من أعطى الأمر بقتل جمال"

    ويقول سعوديون إن المستشار السابق لا يزال يتمتع بالقدرة على التأثير بعيدا عن الأضواء، بينما يشير آخرون إلى أنه فضّل الابتعاد إلى حين اضمحلال ردود الفعل الغاضبة في العواصم الكبرى.

    وفي وقت سابق من العام الحالي، كتب الصحافي في "واشنطن بوست" ديفيد إينياتيوس أن ولي العهد لا يزال يستشير القحطاني في مسائل معنية، مستندا إلى مصادر سعودية وأمريكية.

    وأوضح الصحافي "القحطاني يتولّى العديد من الملفات"، مضيفا "فكرة الانقطاع عنه بشكل تام أمر غير واقعي".
    غياب الشفافية

    من هذا المنطلق، حثّ وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ولي العهد على إنهاء علاقته بالقحطاني، حسبما أفاد مسؤولان غربيان وكالة الأنباء الفرنسية.

    وكانت وكالة الاستخبارات الأمريكية رجحت أن يكون الأمير محمد، الحاكم الفعلي في المملكة، هو من أصدر الأمر بتنفيذ عملية القتل.

    لكن السلطات السعودية نفت بشدة أي دور لولي العهد في الجريمة، وانتقدت في الجلسات المغلقة مع المسؤولين الغربيين السلطات التركية لفشلها في وقف عملية قتل الصحافي، وفقا للمصادر الغربية.

    ونقل مسؤول غربي عن مسؤول سعودي قوله "استخباراتهم (تركيا) كانت على علم بأن مجموعة القتل قادمة. كان بإمكانهم توقيفهم".

    والمسؤولون الأتراك هم أول من أعلنوا مقتل خاشقجي، ولا يزالون يطالبون الرياض بشكل متواصل بالكشف عن مكان وجود جثة خاشقجي التي تمّ تقطيعها، بحسب تقاريرهم، ولم يتمّ العثور عليها بعد.

    وفي مارس/ آذار الماضي، انتقدت أنييس كالامار، المقرّرة الأمميّة الخاصّة المعنيّة بحالات الإعدام التعسفي أو خارج نطاق القضاء التي تقود تحقيقا مستقلا في الجريمة، غياب الشفافية في إجراءات المحاكمة، مطالبة بجعلها علنية.

    وقالت "ستكون (السعودية) مخطئة بشكل كبير إذا اعتقدت أنّ هذه الإجراءات، كما تجري حاليا، سترضي المجتمع الدوليّ".

    وليس هناك مدّة محددة للمحاكمة التي تجري بعيدا عن الأضواء.

    وطالبت سبع منظمات حقوقية في الشهر الحالي بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة بنشر تقارير عن جلسات المحاكمة، معتبرة أن "المحاكمة السرية لقتلة خاشقجي قد تبرّئ مسؤولين في أعلى مستويات الحكم السعودي".

    فرانس 24/ أ ف ب
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأربعاء مايو 15, 2019 12:58 am

    -عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 580


    بعد استهداف أنابيب النفط.. الحوثيون يهددون بعمليات أوسع بعمق السعودية


    هددت جماعة أنصار الله الحوثي اليوم الثلاثاء، بشن عمليات نوعية أوسع وأكبر في عمق السعودية، بعد هجمات اليوم ضد منشآت نفطية سعودية التي وصفتها الجماعة بالعملية العسكرية الأكبر والأهم عسكريا منذ اندلاع الحرب في اليمن قبل نحو أربعة أعوام.

    وأكد المتحدث العسكري باسم الحوثيين العميد يحيى سريع جاهزية الجماعة لشن عمليات أخرى في حال استمرار "العدوان" على اليمن، في إشارة إلى استمرار عمليات التحالف السعودي الإماراتي.

    وقال سريع في بيان نشرته قناة المسيرة الفضائية الناطقة باسم الجماعة "إن سلاح الجو المسير (التابع للجماعة)، نفذ هجمات عبر سبع طائرات مسيرة على منشآت حيوية للعدو في محافظتي الدودامي وعفيف بمنطقة الرياض".

    وأوضح سريع أن هذه العملية تأتي ردا على ما وصفها بـ "الجرائم المرتكبة" بحق الشعب اليمني والحصار المستمر المفروض عليه من "دول العدوان".

    وأوضح البيان أن العملية العسكرية نفذت بعد رصد دقيق وتعاون من الشرفاء من أبناء تلك المناطق، وأدت إلى التوقف الكامل لخط ضخ النفط وأثرت بشكل مباشر على اقتصاد السعودية.

    مرحلة جديدة
    وكان المتحدث باسم جماعة الحوثيين محمد عبد السلام قال إن ما وصفها بالعملية العسكرية الكبرى التي قامت بها الجماعة اليوم ضد منشآت نفطية سعودية، تعتبر انتقالا لمرحلة جديدة من التصعيد ضد السعودية.

    وأوضح أن المرحلة الجديدة في التصعيد ضد من يصفها بالعدو الغاشم سيكون عنوانها الأبرز هو الاستهداف الاقتصادي المفتوح حتى تكف السعودية عن استهداف اليمن وتتوقف عن الاعتداء على اليمنيين.

    وأشار إلى أن لدى جماعته قائمة بأهداف حساسة واستثنائية وأكثر مما يتوقع السعوديون، وسيجري استهدافها لاحقا إذا لم يتوقف ما يصفه بالعدوان ضد بلاده.

    وكان متحدث عسكري للحوثيين أعلن أن سبع طائرات مسيرة استهدفت محطة ضخ النفط قرب ينبع وأدت لتوقف ضخ النفط بشكل كامل، وأثرت بشكل مباشر فيما وصفه باقتصاد العدو.



    Play Video
    وقال عن العملية إنها جاءت بعد رصد دقيق وتعاون من بعض أبناء المنطقة، وأكد أن جماعته ستستفيد من كل الخبرات والإمكانات لردع ما يصفه بالعدوان الذي يتعرض له الشعب اليمني.

    اعتراف سعودي
    وأقرت السعودية بوقوع هجوم بطائرات مسيرة مفخخة على منشآت نفطية سعودية، بعدما أعلن الحوثيون في اليمن ضرب منشآت حيوية سعودية في "عملية عسكرية كبرى".

    وصرّح وزير الطاقة السعودي خالد الفالح -وفقا لما أوردته وكالة الأنباء السعودية الرسمية- بأن محطتي ضخ لخط "شرق غرب" الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، تعرضتا لهجوم من طائرات مسيرة مفخخة بين السادسة والسادسة والنصف (بالتوقيت المحلي) من صباح اليوم الثلاثاء.

    ورأى الوزير السعودي أن هذا العمل الذي وصفه بـ"الإرهابي والتخريبي"، بالإضافة إلى "تلك التي وقعت مؤخرا" في الخليج ضد منشآت حيوية، لا تستهدف السعودية فقط، "وإنما تستهدف أمن إمدادات الطاقة للعالم والاقتصاد العالمي، وتثبت مرة أخرى أهمية التصدي لكافة الجهات الإرهابية التي تنفذ مثل هذه الأعمال التخريبية، بما في ذلك مليشيات الحوثي في اليمن المدعومة من إيران".

    ووفقا لوكالة الأنباء السعودية، فقد أوقفت شركة النفط الوطنية أرامكو ضخ النفط في ذلك الخط، "حيث يجري تقييم الأضرار وإصلاح المحطة لإعادة الخط والضخ إلى وضعه الطبيعي". وقال الفالح إن الهجوم أدى لاندلاع حريق في المحطة رقم 8، وتمت السيطرة عليه بعد أن خلف أضرارا محدودة.

    الخط المستهدف
    وتقع المحطتان المستهدفتان في محافظتي الدوادمي وعفيف بمنطقة الرياض على بعد 220 كيلومترا و380 كيلومترا غرب العاصمة السعودية.

    ويعتبر خط الأنابيب "أبقيق ينبع" خطا موازيا لنقل النفط السعودي، ويربط بين مصانع معالجة الغاز في الشرق وبين منشآت تصدير سوائل الغاز الطبيعي في ينبع.

    ويبلغ طول هذا الخط نحو 1200 كيلومتر، ويمر عبره خمسة ملايين برميل نفط يوميا على الأقل، من المنطقة الشرقية الغنية بالخام، إلى المنطقة الغربية على ساحل البحر الأحمر.

    ويتيح الخط للمملكة نقل النفط من المنطقة الشرقية وتصديره عبر موانئ على البحر الأحمر، بعيدا عن الخليج ومنطقة مضيق هرمز حيث تتصاعد التوترات بين الولايات المتحدة وإيران.

    المصدر : الجزيرة + وكالات
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأربعاء مايو 15, 2019 1:00 am

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 580

    استهداف خط الأنابيب السعودي.. الحوثيون ينتقلون لمرحلة جديدة من الحرب



    خط الأنابيب "أبقيق ينبع" يعد خطا موازيا لنقل النفط السعودي ويمتد من شرق السعودية إلى غربها (الجزيرة)
    قال المتحدث باسم جماعة الحوثيين محمد عبد السلام إن ما وصفها بالعملية العسكرية الكبرى التي قامت بها الجماعة اليوم ضد منشآت نفطية سعودية، تعتبر انتقالا لمرحلة جديدة من التصعيد ضد السعودية.
    وأوضح أن المرحلة الجديدة في التصعيد ضد من يصفها بالعدو الغاشم سيكون عنوانها الأبرز هو الاستهداف الاقتصادي المفتوح حتى تكف السعودية عن استهداف اليمن وتتوقف عن الاعتداء على اليمنيين.
    وأشار إلى أن لدى جماعته قائمة بأهداف حساسة واستثنائية وأكثر مما يتوقع السعوديون وسيتم استهدافها لاحقا إذا لم يتوقف ما يصفه بالعدوان ضد بلاده.
    وكان متحدث عسكري للحوثيين أعلن أن سبع طائرات مسيرة استهدفت محطة ضخ البترول قرب ينبع وأدت لتوقف ضخ النفط بشكل كامل، وأثرت بشكل مباشر في ما وصفه باقتصاد العدو.
    وقال عن العملية إنها جاءت بعد رصد دقيق وتعاون من بعض أبناء المنطقة، وأكد أن جماعته ستستفيد من كل الخبرات والإمكانات لردع ما يصفه بالعدوان الذي يتعرض له الشعب اليمني.
    الموقف السعودي
    وأقرت السعودية بوقوع هجوم بطائرات مسيرة مفخخة على منشآت نفطية سعودية، بعدما أعلن الحوثيون في اليمن ضرب منشآت حيوية سعودية في "عملية عسكرية كبرى".
    وصرّح وزير الطاقة السعودي خالد الفالح -وفقا لما أوردته وكالة الأنباء السعودية الرسمية- بأن محطتي ضخ لخط الأنابيب "شرق غرب" الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، تعرضتا لهجوم من طائرات مسيرة مفخخة بين السادسة والسادسة والنصف (بالتوقيت المحلي) من صباح اليوم الثلاثاء.
    ورأى الوزير السعودي أن هذا العمل الذي وصفه بـ"الإرهابي والتخريبي"، بالإضافة إلى "تلك التي وقعت مؤخرا" في الخليج ضد منشآت حيوية، لا تستهدف السعودية فقط، "وإنما تستهدف أمن إمدادات الطاقة للعالم والاقتصاد العالمي، وتثبت مرة أخرى أهمية التصدي لكافة الجهات الإرهابية التي تنفذ مثل هذه الأعمال التخريبية، بما في ذلك مليشيات الحوثي في اليمن المدعومة من إيران".
    ووفقا لوكالة الأنباء السعودية، فقد أوقفت شركة النفط الوطنية أرامكو ضخ النفط في خط الأنابيب، "حيث يجري تقييم الأضرار وإصلاح المحطة لإعادة الخط والضخ إلى وضعه الطبيعي". وقال الفالح إن الهجوم أدى لاندلاع حريق في المحطة رقم 8، وتمت السيطرة عليه بعد أن خلف أضرارا محدودة.








    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Cc167e9e-54c7-469e-816f-4582ce7cc92e
    مهاجمة المنشآت النفطية السعودية تمثل انتقالا لمرحلة جديدة من الصراع بين الحوثيين والسعودية (رويترز)
    خط الأنابيب المستهدف
    وتقع المحطتان المستهدفتان في محافظتي الدوادمي وعفيف بمنطقة الرياض على بعد 220 كلم و380 كلم غرب العاصمة السعودية.
    ويعتبر خط الأنابيب "أبقيق ينبع" خطا موازيا لنقل النفط السعودي، ويربط بين مصانع معالجة الغاز في الشرق وبين منشآت تصدير سوائل الغاز الطبيعي في ينبع.
    ويبلغ طول هذا الخط نحو 1200 كلم، ويمر عبره خمسة ملايين برميل نفط يوميا على الأقل، من المنطقة الشرقية الغنية بالخام، إلى المنطقة الغربية على ساحل البحر الأحمر.
    ويتيح خط الأنابيب للمملكة نقل النفط من المنطقة الشرقية وتصديره عبر موانئ على البحر الأحمر، بعيدا عن الخليج ومنطقة مضيق هرمز حيث تتصاعد التوترات بين الولايات المتحدة وإيران.
    "عملية عسكرية كبرى"
    وكانت قناة المسيرة التابعة لجماعة الحوثي قالت في وقت سابق إن الحوثيين نفذوا "عملية عسكرية كبرى" بطائرات مسيرة ضد أهداف سعودية، دون أن تحدد هذه الأهداف. وذكرت القناة نقلا عن مصدر عسكري أن سبع طائرات مسيرة هاجمت منشآت حيوية سعودية.
    وقال عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثي محمد البخيتي للجزيرة، إن هذا الهجوم هو الأول من نوعه للحوثيين بمثل هذا العدد من الطائرات المسيرة، وإنه يأتي في سياق "التوسع في مهاجمة الأهداف السعودية والإماراتية"، لدفع كلتا الدولتين لمراجعة سياساتهما في المنطقة، على حد تعبيره.
    وذكر البخيتي أن الهجوم وقع خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، وتوقع أن تكون الأهداف منشآت نفطية، لكنه أوضح أنه ليست لديه معلومات محددة بشأن تفاصيل الهجوم.
    وعند سؤاله عن توقيت ذلك الهجوم الذي جاء في ظل توتر شديد بين الولايات المتحدة وإيران، وتهديدات عسكرية متبادلة بين الجانبين، وعن المخاوف من اندلاع حرب في المنطقة، رأى البخيتي أن السعودية والإمارات تتحملان مسؤولية الدفع باتجاه الحرب.
    وتأتي هذه التطورات بعدما أعلنت الإمارات يوم الأحد أن أربع سفن تجارية من جنسيات مختلفة تعرضت "لعمليات تخريبية" قرب إمارة الفجيرة في المياه الاقتصادية الإماراتية، وفي وقت لاحق كشفت السعودية أن اثنتين من ناقلاتها النفطية كانتا من أهداف ذلك التخريب.عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Top-page
    المصدر : الجزيرة + وكالات
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأربعاء مايو 15, 2019 1:02 am

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 580


    تصعيد حوثي غير مسبوق ضد السعودية.. الدوافع والأهداف


    مرة أخرى يعود الحوثيون لاستهداف منشآت سعودية حيوية، وفي تصعيد لافت هذه المرة قصفت سبع طائرات مسيرة أنابيب وخطوط الضخ النفطي التابعة لشركة أرامكو السعودية ومواقع أخرى تحت مسمى "العملية العسكرية الكبرى".

    وخلافا للمرات السابقة التي تتحفظ فيها السعودية على هجمات الحوثيين، أعلن اليوم الثلاثاء وزير الطاقة السعودي خالد الفالح تعرض محطتَي ضخ لخط الأنابيب "شرق-غرب" الذي ينقل النفط من حقول المنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، لهجوم من طائرات دون طيار مفخخة.

    وبحثا عن دوافع التصعيد، تواصلت الجزيرة نت مع قيادات في المجلس السياسي الأعلى لجماعة الحوثي، فقال القيادي في المجلس السياسي لجماعة الحوثي محمد البخيتي في اتصال هاتفي، إن استمرار التحالف السعودي الإماراتي في الضربات الجوية على الجبهات الحدودية ومحافظتي حجة والضالع هو ما دفع باللجان الشعبية التابعة للحوثيين للرد بهذه الطريقة.

    ولفت البخيتي إلى أن هذه العملية جاءت بعد انتهاء مهلة المبادرة التي أعلنها القيادي محمد علي الحوثي سابقاً، وتنص على وقف الضربات الصاروخية والطائرات في العمق السعودي والإماراتي مقابل إيقاف التحالف للغارات الجوية.



    وأوضح البخيتي أنهم كانوا يأملون في أن يستجيب التحالف ويتوقف عن قصف اليمنيين، ولكن لم يحدث أي تفاعل إيجابي.

    ورد البخيتي على سؤال للجزيرة نت حول ما ستشهده الساعات والأيام المقبلة، فقال "نحن نستعد لتنفيذ مزيد من الضربات التي قد يزيد عددها ويتسع نطاقها لتشمل أهدافا حيوية أخرى، وذلك حتى تجنح السعودية للسلام وتقبل بالتوصل إلى حل مشرف وشامل يضمن كرامة وسلامة وأمن الجميع".

    أما الناطق باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام فقال إن الهجمات جاءت ردا على استمرار "العدوان"، وأفاد بأنه لا خيار أمام الشعب اليمني إلا الدفاع عن نفسه بكل قوة ومواجهة استهتار تحالف العدوان به وما يمارسه بحقه من إرهاب منظم وبغطاء أميركي دولي، حسب وصفه.

    أهداف اقتصادية
    وسبق أن أعلن الناطق العسكري باسم قوات الحوثي، يحيى سريع أن الطائرات حققت أهدافها واستهدفت محطة ضخ البترول قرب "ينبع" وأدت لتوقف الضخ بشكل كامل، فيما أعلنت شركة أرامكو أن إيقاف ضخ النفط في خط الأنابيب المتضرر إجراء احترازي، وأكدت استمرار إمدادات عملاء السعودية من النفط والغاز وعدم تأثرها نتيجة الحادث.

    ولفت الناطق العسكري للجماعة إلى أن ذلك يأتي بعد أيام قليلة من توعد زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي بضربات حساسة واستثنائية تستهدف "اقتصاد العدو"، أي السعودية والإمارات.

    وجاءت هذه العملية بعد يوم من إعلان الإمارات عن تعرض أربع سفن تجارية لعمليات تخريبية قرب ميناء الفجيرة، اثنتان منها ترفعان علم السعودية، ما دفع البعض لاتهام إيران أو "وكلائها" بتنفيذ هذه الهجمات المتتابعة.


    المودع: التصعيد ليس من مصلحة الحوثيين (الجزيرة)
    المودع: التصعيد ليس من مصلحة الحوثيين (الجزيرة)
    وأفاد محللون سياسيون تحدثوا للجزيرة نت بأن هناك تنسيقا بين الحوثيين وإيران لإيصال رسائل واضحة لأميركا ودول المنطقة مفادها أن إيران قادرة على خلط الأوراق، ثم يمكن الجلوس على الطاولة للتفاوض أو التهديد بحرب أوسع.

    ووصف المحلل السياسي اليمني عبد الناصر المودع هذا التصعيد بالخطير واعتبره خروجا عن سياق الحرب في اليمن، وأضاف للجزيرة نت أن الحوثيين ليس من مصلحتهم التصعيد وهم يحاولون أن يُسوّقوا لأنفسهم بأنهم قد قدموا تنازلات بانسحابهم من موانئ الحديدة.

    وتابع المودع أن قيام الحوثيين بهذا العمل سيؤكد التهم بأنهم وكلاء لإيران ويعملون ضمن أجندتها، لكنها ستؤكد بالوقت نفسه أن الحوثيين أصبحت لديهم قدرات عسكرية متطورة وأن الحملة العسكرية عليهم قد فشلت.

    المصدر : الجزيرة
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Empty رد: عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية

    مُساهمة من طرف بدأ الأمر في الأربعاء يونيو 05, 2019 10:31 pm

    الحوثيون يعلنون السيطرة على 20 موقعا للجيش السعودي بنجران



    أعلنت جماعة الحوثي اليوم الأربعاء السيطرة على 20 موقعا عسكريا للجيش السعودي في نجران جنوبي المملكة.

    ونقلت وكالة "سبأ" في نسختها -التي يسيطر عليها الحوثيون- عن المتحدث باسم قواتهم العميد يحيى سريع، قوله إنهم أحكموا السيطرة على أكثر من 20 موقعا عسكريا في محور نجران المحاذية لليمن. وأوضح أن السيطرة جاءت عقب عملية عسكرية هجومية واسعة خلال الساعات 72 الماضية.
    وفي وقت سابق الأربعاء، ذكرت قناة "المسيرة" التابعة للحوثيين أن مسلحيهم شنوا هجوما على مواقع الجيش السعودي قبالة نجران.
    وأضاف العميد سريع أن مسلحي الجماعة باغتوا مواقع الجيش السعودي في نجران من ثلاثة محاور، وأن أكثر من 200 عنصر من قوات التحالف -الذي تقوده السعودية- سقطوا بين قتيل وجريح، كما تم أسر عدد آخر.
    من جهته قال عزيز راشد مساعد المتحدث العسكري لجماعة الحوثي في اتصال مع الجزيرة، إن قوات الحوثيين تمكنت من تدمير وإعطاب أكثر من 20 آلية ومدرعة، واستولت على أسلحة وعتاد عسكري كبير، وسيطرت على نحو 20 كلم2 في نجران.
    وكشف راشد أن مقاتلات التحالف شنت أكثر من 75 غارة لإسناد قواتها، إلا أن محاولاتها باءت بالفشل، ووعد ببث مشاهد لهذا الهجوم مستقبلا.
    ولم يصدر عن السلطات السعودية أي بيان أو موقف لحد الآن تجاه ما أعلنه الحوثيون.
    من جهة أخرى أعلنت جماعة الحوثي أنها سيطرت على جبهتي الصفحة والوجف بخب والشعف في محافظة الجوف، وصولا إلى منطقة "اليتمة" في مناطق قتال بمحافظة الجوف المحاذية للحدود السعودية.عـــــــــــــــــاجل الجزيرة العربية  - صفحة 7 Top-page
    المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة
    بدأ الأمر
    بدأ الأمر
    منسق عام
    منسق عام

    عدد المساهمات : 20657
    نقاط : 38646
    إعجاب : 204
    تاريخ التسجيل : 16/10/2015

    http://almobshrat.forumarabia.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    صفحة 7 من اصل 8 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8  الصفحة التالية

    الرجوع الى أعلى الصفحة


     
    صلاحيات هذا المنتدى:
    لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى